آش واقع في الجبهة؟
مرحبا بك في منتدى آش واقع في الجبهة؟ منتدى كل جبهاوة. إن لم تكن مسجلا، المرجو التسجيل معنا


يبحث عن الاخبار بالجبهة والمناطق المجاورة لها، من أجل أن يكونوا جميع جبهاوة على إطلاع دائم بأخر الاخبار
 
البوابةالبوابة  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  الرئيسيةالرئيسية  المجموعاتالمجموعات  دخول  

شاطر | 
 

 الموظفون الاشباح بجماعة متيوة =الجبهة=

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
viva el jebha
مشرف
مشرف
avatar

عدد الرسائل : 1128
الرتبة : 9
تقييم المشاركات : 0
تاريخ التسجيل : 28/08/2007

مُساهمةموضوع: الموظفون الاشباح بجماعة متيوة =الجبهة=   الأحد مايو 23, 2010 1:33 pm

بعدما كنا قد تعودنا مشاهدة بعض الافلام السينمائية دات البعد الخيالي ، تكون مواضيعها متعلقة بالاشباح ، عندما تعود الروح البشرية من الممات وهي تتمثل في شكل من الاشكال المفزعة ، تظهر وتختفي لكي تفزع وترعب الاخرين الاحياء ،لكن هده المرة سنشاهد قصة واقعية تدور احداثها المباشرة والغير مباشرة بجماعة الجبهة ، والقوى الفاعلة فيها هم الموظفون الاشباح الدين يستنزفون ميزانية الجماعة ، البعض منهم مستقر في بيته ، والبعض الاخر يزاول مهام اخرى يتقاضى عنها رواتب وتعويضات تفوق الالف درهم شهريا . وهدا الامر الدي يعتبر نهبا فضيعا للمال العام .
لكن ما يحز في النفس هي سياسة الاقصاء الممنهج من عملية التشغيل التي ينهجها ويشنها رئيس الجماعة في حق المعطلين اصحاب الشواهد الدين تراكمت سنوات البطالة عليهم وامتد بهم السن الى حرمانهم من حقهم المقدس والدستوري والانساني في الوظيفة العمومية والشغل القار . اضافة الى دلك تهميش ملفات المعطلين والتغاضي عن مطالبهم المشروعة عبر اسلوب التماطل والتسويف وانعدام الشفافية ، هناك من المسؤولين في هده القرية المدينة من ينهج سياسة ربح الوقت على حساب المعالجة الجادة والمسؤولة .
ومن هدا المنبر نطالب المجلس الجهوي للحسابات ان يوفد لجنة تقصي للبحث والتحقيق في ملف هؤلاء الاشباح . الدين يفوق عددهم العشرات . لا داعي لدكر اسمائهم.
كما يجب ان نتساءل حول دور رئيس قسم الموظفين في هدا الشان .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الموظفون الاشباح بجماعة متيوة =الجبهة=
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
آش واقع في الجبهة؟ :: مواضيع حول الجبهة-
انتقل الى: